إنجاز طبي جديد تضيفه الجامعة الأميركية الى رصيدها

أعلنت الجامعة الأميركية في بيروت – AUB في بيان، أنها “سجلت إنجازا جديدا يضاف إلى تاريخها الحافل في حقل الأبحاث الطبية، وذلك من خلال إكتشاف دواء غالاكتوسيلسيراميد كعلاج لمرض “سي.ال.ان 3″ عند الأطفال والذي يعتبر من أخطر الأمراض عند الأطفال”.

واشار البيان الى أن “ذلك جاء نتيجة للجهود المكثفة التي قامت بها صاحبة الإختصاص في هذا المجال، رئيسة فرع الأمراض العصبية عند الأطفال ومديرة برنامج علم الوراثة العصبية وعيادة الأطفال المميزة في المركز الطبي في الجامعة الأميركية في بيروت الدكتورة روز ماري البستاني، على رأس وفد من الباحثين في المختبر التي ترأسه في الجامعة”.




وعلقت البستاني على الحدث، فقالت: “من الصعب أن لا تكون قادرا على إعطاء أسرة مرتاعة تشخيصا دقيقا لمرض طفلها، ومن الصعب أكثر إجراء التشخيص وإخبار العائلة أن لا علاج. إن كل طبيب عالم يحلم بتطوير علاج للأمراض التي تصيب مرضاه”.

وختمت: “لجعل العلاج في متناول الجمهور، يجب أن نقيم شراكة مع صناعة الأدوية، لنقل الاكتشافات إلى العيادة والأسواق”.

يشار الى أنه عندما يفقد البروتين CLN3 الذي يحافظ على سلامة خلايا الجسم تموت الخلايا الدماغية، وهذا يؤدي الى التدهور العصبي السريري وإصابة الطفل بمرض باتن الذي يسبب التدهور المتواصل في الجسم، ونتيجة ذلك فقدان البصر والنطق والاختلاجات الحادة والشلل والموت المبكر.