استياء “مستقبلي” من غياب المشنوق عن جلسة الحكومة وبري يفاتحه بالموضوع

ذكرت صحيفة “السياسة” أن غياب وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق عن جلسة الحكومة الأخيرة، أثار استياء في صفوف كتلة “المستقبل” النيابية التي لم تجد مبرراً لغياب المشنوق الذي فسِّر على أنه دعم لـ”التيار الوطني الحر”، وهو الأمر الذي ترك تساؤلات عند رئيس الحكومة تمام سلام الذي ينتظر عودة المشنوق للوقوف على أساب عدم حضوره الجلسة.

من ناحيتها افادت مصادر نيابية لـ “الحياة” أن “رئيس مجلس النواب نبيه بري طرح مع المشنوق مسألة غيابه عن الجلسة الأخيرة لمجلس الوزراء، لا سيما انه كان عبر عن انزعاجه من هذا الغياب امام العديد من زواره في اتصالاته وأحاديثه مع نواب ووزراء في كتلة “المستقبل”.