ضاحي خلفان: شمال اليمن لا يستحق المعروف والعرب جنوبيون

هاجم الفريق ضاحي خلفان، قائد الشرطة السابق والمستشار الأمني لحاكم دبي، اليمنيين في الشمال، قائلا إن بلاده صنعت هناك معروفا في غير أهله.

وقال خلفان في تغريدة عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”، إن الأيام أثبتت “أن صناعة المعروف في اليمن الشمالي هي صناعة معروف في غير أهله”.




ولقيت التغريدة استنكارا بين متابعي خلفان، حيث رد الأخير مبررا بأن اليمن الشمالي ما هو إلا “فرس وترك وأحباش”، وأن العرب هم من في اليمن الجنوبي فقط.

ومحرضا على انفصال اليمن، قال خلفان في ردوده على منتقديه بأن “يمنين شمالي وجنوبي جارين، أفضل من يمن موحد بحرب أهلية”.

وليست هذه المرة الأولى التي يهاجم فيها خلفان من أسماهم “الشماليين”، حيث أنكر في مجموعة تغريدات سابقة أن يكون اليمن أصل العرب، ودعا “كل العرب أن ينصفوا الجنوب وألّا يبقوه في أيدي قوة غاشمة”، معتبرا أن الوحدة أصبحت “وحلة وفشلة وجرائم حرب وسفك دماء”، بحسب وصفه.

وأضاف خلفان في تغريداته أن “الشعب الجنوبي يملك حق التصويت على الانفصال ليستقل”، ودعا الله “أن ينصف الجنوب وينال حقه الشرعي في العودة إلى دولته المستقلة”، مضيفا أنه “لا للوحدة بالقوة”، على حد قوله.

يذكر أن الإمارات العربية المتحدة تؤيد فكرة انفصال اليمن الجنوبي وتدعم قادة جنوبيين سابقين، منهم الرئيس اليمني الجنوبي السابق علي سالم البيض.

في وقت سابق، قال وزير الدولة في الحكومة اليمنية هاني بن بريك، إن تقرير مصير جنوب اليمن بيد أبنائه، وإنه لا قوة في العالم تستطيع أن تجبرهم على أمر لا يريدونه.

وهاجم الوزير الذي يوصف بأنه مقرب من دولة الإمارات، رافضي الانفصال، مشيرا إلى أن الدعوة لانفصال الجنوب “ليست كفرا”.

عربي21