السعودية تبرر ارتفاع فواتير الكهرباء 400%: “أمر طبيعي”

بررت الحكومة السعودية رفع قيمة فواتير الكهرباء بنسبة 400% بأنه “أمر طبيعي”، ويأتي في إطار الإجراءات التي اتخذتها المملكة للتعافي من أزمة انخفاض عائدات بيع النفط.

ونقلت صحيفة “عكاظ” السعودية، عن علي البراك، الرئيس التنفيذي السابق للشركة “السعودية للكهرباء”، قوله إن ارتفاع فواتير الكهرباء يعود إلى زيادة الاستهلاك، ما يجعل الأفراد يدخلون في فئات الشرائح الأعلى المطبقة والتي تبلغ قيمتها 20 هللة بدلا من خمس هللات.




وأضاف أنه طبقا للشرائح المطبقة، فإن الأولى (2000 وحدة للفرد) وسعر الوحدة فيها خمس هللات، وعند ارتفاعها إلى 4000 وحدة يصبح سعر الوحدة 10 هللات، وعند زيادتها عن 5000 يكون السعر 20 هللة، ما يعني مضاعفة الفاتورة إلى أربعة أضعاف، أي ما يعادل نحو 400%.

جاء تعليق البراك بعد تداول مواقع التواصل الاجتماعي مشكلة ارتفاع فواتير الكهرباء واستياء المستهلكين.

من جانبها، ألقت هيئة تنظيم الكهرباء اللوم على شركة الكهرباء بعدما تلقت نحو 1000 شكوى تتعلق جميعها بارتفاع الفواتير والتعريفة، وعدم إيصال الخدمة، والانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي.

عربي21