//Put this in the section

سخرية على مواقع التواصل.. عمر الحلاب: أنا رئيس بلدية طرابلس

سخر العديد من رواد مواقع التواصل الأجتماعي من زف عمر الحلاب على الطرابلسيين خبر التوافق على أسمه لرئاسة بلدية طرابلس. الحلاب كتب على صفحته على الفايسبوك: “شكراً لجميع من أيّدني وشجّعني وتوافق عليّ.أساس النجاح هو فريق العمل الذي يتمتع بالكفاءات والاختصاصات والسيرة الناجحة وروحية القيادة”.

وختم قائلاً:” إصراري وقدرتي لتحقيق هذا الهدف هو ما سيجعلني أكمل وأمضي قدماً وهذا ما يجعلني مؤمناً بأنّ طرابلس ستعود للتألق والمنافسة”.




tar-1

وسخر العديد من النشطاء كيف أن الحلاب سخر وقته خلال الشهرين الماضيين بتسويق نفسه لدى السياسيين من غير أن يكلف نفسه عناء اطلاع أهل طرابلس على تصوره ورؤيته لمستقبل المدينة أو حتى الحديث عن فريق العمل المنوي تشكيله في ظل محاصصة سياسية اثبتت فشلها على مدى السنوات الماضية، خصوصاً في ظل الحديث عن صفقات ومشاريع للمتنفذين وبعد سماسرة العقارات الذين دعموا وسوقوا للحلاب. كما لاحظ البعض فوقية في التعاطي، فهو نصب نفسه رئيساً دون حتى تكليف نفسه عناء الطلب من أهل المدينة منحه ثقتهم.

صاحب جريدة الانشاء الصحافي الطرابلسي المخضرم مايز الأدهمي كتب ساخراً على صفحته على الفايسبوك تعليقاً على كلام الحلاب:

“مبروك… انتخبوا النواب رئيس البلدية الجديد، وبعدين بيتحدد مين الأعضاء، مش ضروري تعرفوا هلق…
كما ان الرئيس الجديد، عمر منذر حلاب، هنأ نفسه بالنجاح، ويطلب التأييد وسيحول طرابلس الى مدينة السمن والعسل بعد ان تتم الموافقة على المشاريع المشبوهة التي جاؤوا به لتمريرها….
وزغرطي يا انشراح… وارقصي يا عطيات… ودقي يا مزيكا…”