سلام سيتولّى حلّ ملف أمن الدولة

أعلن وزير الاتصالات بطرس حرب لدى مغادرته السرايا الحكومية أنّ “الرئيس تمام سلام سيتولى إجراء الاتصالات اللازمة لحلّ ملف أمن الدولة، خلال فترة زمنية قصيرة”.

بدوره أشار وزير السياحة ميشال فرعون لدى مغادرته السرايا إنّ “الأجواء كانت جيدة والنقاس شدّد على الفصل بين مجلس القيادة وإعادة تفعيل جهاز أمن الدولة، ورئيس الحكومة تمام سلام سيتابع المشاكل التي تواجه مؤسسة أمن الدولة”.