جنبلاط: أهلاً بالسيد مقتدى في بلاد الأرز!

سخر رئيس اللقاء الديمقراطي النائب وليد جنبلاط من زيارة زعيم التيار الصدري العراقي، مقتدى الصدر، إلى لبنان للقاء الأمين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله.

وعلى حسابه على تويتر نشر جنبلاط عددا من التغريدات الساخرة، ومنتقدا في الوقت نفسه ما يجري في لبنان.




وكتب قائلا: “السيد مقتدى الصدر في البلاد بعد أن قطع الأنهار والبحار والصحاري، يا ترى ماذا يحمل في جعبته؟ هل اكتشفوا في بغداد شبكة أو شبكات إنترنت غير شرعية من أيام المالكي أو الغير، هل لديهم في بلاد ما بين النهرين أمثال عبد المنعم تلفون؟”.

وتابع: “ربما يريد الاستعانة بخبرات وزير دفاعنا لتحرير الفلوجة وفي مجال مكافحة الإرهاب والسيارات المفخخة، فما عليه إلا الاستعانة ببلدية بيروت فالكاميرات التي ركبت أهم من تلك الموجودة في المنطقة الخضراء، أغلى نسبيا، لا بأس”.

وختم قائلا: “أهلا بالسيد مقتدى في بلاد الأرز، بلاد الإشعاع والنور، كلنا للوطن، للعلا، للعلم”.