//Put this in the section

فرنجيه: موضوع الرئاسة يلزمه تفاهم أكبر ولن ننزل إلى الجلسة إلا بالتنسيق مع حلفائنا

استقبل الوزير السابق فريد هيكل الخازن، بدارته في جونيه، رئيس “تيار المردة” النائب سليمان فرنجية ترافقه عقيلته ريما. وشارك في الاجتماع الوزير السابق يوسف سعادة ومسؤول الإعلام في التيار المحامي سليمان فرنجية.

وبعد الاجتماع، قال الخازن: “مطلوب خطة إنقاذية في لبنان تبدأ بانتخاب رئيس للجمهورية، وندعو كل النواب والنائب فرنجية إلى النزول إلى مجلس النواب وانتخاب رئيس للجمهورية”.




من جهته، قال النائب فرنجية: “أنا ضمن فريق 8 آذار، وفي الوقت نفسه أؤيد النزول إلى مجلس النواب، والرئيس الحريري يتفهم موقفي ومعه الحق في ما طرحه، ولكن لبنان ليس بلدا ديموقراطيا أوروبيا، ونزولي إلى المجلس يمكن ان يعقد الأمور، بدل أن يسهلها”.

أضاف: “الموضوع أكثر تعقيدا، والخلاف والتباينات في البلد حادة جدا، والامور يلزمها تفاهم أكبر وأعمق، ويجب عدم حرق المراحل”.
وجدد فرنجيه القول: “لن ننزل إلى جلسة انتخاب رئيس الجمهورية إلا بالتنسيق مع حلفائنا”.