//Put this in the section

السعودية ترد على الوساطة الكويتية للتصالح مع إيران

نقلت صحيفة سعودية، الأحد، رد الجانب السعودي على الوساطة الكويتية للتصالح مع إيران، بطلب من الأخيرة لحل الخلافات مع جميع دول مجلس التعاون الخليجي.

وقالت صحيفة “عكاظ” السعودية، إن “مصادر دبلوماسية في العاصمة الرياض استبعدت احتمال أي تجاوب رسمي سعودي مع مساع يتردد أن الكويت تبذلها بطلب من إيران، لترطيب العلاقات مع السعودية وفتح صفحة جديدة مع دول الخليج”.




وبحسب المصادر، فإن مطالب الرياض لإصلاح العلاقات مع طهران ليست ثنائية، وإن السعودية تمثل مصالح المنطقتين الخليجية والعربية في تلك المطالب.

وأكدت المصادر أن السعودية لا ترى أن الاعتداء على ممثليتيها في طهران ومشهد هو وحده المشكلة، وهي ترى أن طهران تعيث تدخلا وإفسادا في اليمن وسوريا والعراق والبحرين ولبنان، وفي الكويت نفسها.

وكانت صحيفة كويتية كشفت السبت، عن رغبة أبدتها إيران في حل الخلافات مع دول الخليج مبنية على “الحوار الهادئ”، لافتة إلى أن إيران وسّطت دولة خليجية لحمل رسالتها إلى باقي دول الخليج.

وقالت صحيفة “الرأي” الكويتية، إن “نائب رئيس الوزراء وزير الداخلية الكويتي محمد الخالد، حمل رسائل من قيادة بلده إلى قادة خمس دول خليجية، وتستكمل غدا بتسليم مسؤول كويتي رسالة مماثلة إلى قادة الإمارات، تتعلق بنقل رغبة القيادة الإيرانية في فتح صفحة جديدة من العلاقات مع دول الخليج على مبدأ حل المسائل العالقة بالحوار الهادئ”.

عربي21