//Put this in the section //Vbout Automation

أوجيرو ردت على ال ام تي في: سنعمد الى اعلان المزيد من الحقائق

صدر عن نقابة موظفي وعمال هيئة “اوجيرو”، البيان الآتي: “بما يشبه المثل القائل: كاد المريب ان يقول خذوني، طالعتنا محطة الام تي في بتقرير اقل ما يقال فيه انه الكذب بعينه ان لم نقل انه قلب للحقائق واتهام الشرفاء بما قامت به زمرة الزعران التي تمت مصادرة المعدات المشبوهة من مكاتبهم.

ان المجلس التنفيذي لنقابة اوجيرو يعلن شديد استنكاره واستهجانه لهذا الدرك الذي وصلت اليه هذه المحطة باستهدافها المستمر لهيئة اوجيرو وادارتها والعاملين فيها الذين بذلوا وما زالوا يبذلون العرق والجهد والغالي والنفيس للارتقاء بقطاع الاتصالات الى اعلى المستويات، بشهادة المنظمات العربية والعالمية.




نعلنها وبالصوت العالي اننا لن نرضى ولن نسكت بعد اليوم عن التطاول على سمعة وكرامة الهيئة ادارة وعاملين وسنعمد لاحقا الى الاعلان عن المزيد من الحقائق والاحداث التي ستدهش الرأي العام عند اعلانها، كما اننا لن نتهاون في التحرك للتصدي لهذه الافتراءات. ولنا لقاء قريب مع ما حصل في مركز هاتف الزعرور”.