//Put this in the section

نقولا: الحريري يعرقل انتخاب الرئيس من خلال شق الصف المسيحي

اعتبر عضو تكتل “التغيير والاصلاح” النائب نبيل نقولا أنه “إذا كانت عودة رئيس الحكومة الأسبق سعد الحريري الى لبنان نتيجة للقرار السعودي، من اجل الضغط على الشعب اللبناني للقبول بشروط الحريري، فهذا وهم”، لافتا إلى أن “الجميع يعرف مدى تخبط الحريري سياسيا وماليا”.

وتوجه نقولا إلى الحريري بالقول: “فليعرف الحريري ومن وراءه، اننا لن نقبل التعالي ولن نرضخ للضغط، وليتذكر الجميع ان من قال “يستطيع العالم ان يسحقني ولن يأخذ توقيعي” لن يرضخ اليوم”، مشيرا إلى أن “من تحدى اسرائيل وهزمها ودفع الشهداء لن ترهبه إلغاء مكرمة”.




ورأى أن “خيانة الدستور بدأت مع الحريري، عندما صوت فريقه السياسي مرتين للتمديد لمجلس النواب، كما أن فريقه السياسي منع تطبيق القانون عندما مدد مرتين للقيادات الامنية”، متهما الحريري وفريقه السياسي بمخالفة اتفاق الطائف “عندما منعت قيام قانون انتخابي على اساس النسبية والدوائر الموسعة وتطبيق اللامركزية الادارية”.

وأكد نقولا أن “الحريري اليوم يعرقل انتخاب رئيس للجمهورية من خلال الكيدية السياسية ومحاولته شق الصف المسيحي، من خلال الالتفاف وفي كل مرة على وعوده الملتبسة”.