خمسة أرقام قياسية لميسي يصعب تحطيمها.. ما هي؟

من المؤكد أن تاريخ كرة القدم لن ينسى أو بالأحرى سيتذكر الدولي الأرجنتيني ليونيل ميسي نجم برشلونة الإسباني باستمرار بسبب تألقه الذي خول له تحطيم أرقام يصعب الوصول إليها وكسرها.

الأرقام التي باتت بحوزة النجم الأرجنتيني كثيرة ومتعددة، لكن هناك خمسة أرقام أوردها موقع “يوروسبورت” المتخصص في الرياضة يصعب على اللاعبين الواعدين تحطيمها.




1-  أصغر لاعب يفوز بثلاث كرات ذهبية

فاز ليونيل ميسي بالكرة الذهبية الثالثة على التوالي بين السنوات 2009 و2012، وهو في عمر 24 سنة وستة أشهر، وهو اليوم يقترب من رقم قياسي جديد للفوز بالكرة الذهبية للمرة الخامسة، وهذه الأرقام من الصعب أن تكسر بوقت قريب.

2- عدد الأهداف في سنة واحدة: 91 هدفا (2012)

في سنة 1972 سجل غيرد مولر رقما قياسيا حين وقع على 85 هدفا في موسم واحد، لكن ليونيل ميسي استطاع كسر هذا الرقم بعد 30 سنة حين سجل 91 هدفا في سنة واحدة عام 2012.

3- عدد الأهداف المسجلة في موسم واحد في الدوري: 50 هدفا في 37 مباراة

ميسي وكريستيانو رونالدو يتصدران ترتيب الهدافين في الليغا منذ مواسم، وهما الوحيدان اللذان سجلا أكثر من 40 هدفا في موسم واحد في المسابقة، لكن ميسي نجح بتسجيل 50 هدف في 37 مباراة سنة 2012 أي ما معدله 1.351 هدف في المباراة الواحدة.

4- أفضل صانع أهداف في تاريخ الليغا: 115

يعد ميسي أفضل صانع أهداف في تاريخ “الليغا” حيث نجح حتى الآن بصنع 115 هدفا، متخطيا بذلك لويس فيغو الذي نجح بصناعة 105 أهداف في بطولة الدوري الإسباني.

5- أصغر لاعب خاض 100 مباراة في دوري أبطال أوروبا

في برد أوكرانيا وبمواجهة شاختار دونيتسك بدأ ميسي مسيرته في بطولة دوري أبطال أوروبا. وبعد 11 سنة لعب ميسي مباراته الـ 100 في دوري أبطال أوروبا في مواجهة نادي روما الإيطالي هذا الموسم وهو في عمر 28 سنة.

عربي21