//Put this in the section

هيكل يتهم بعض دول التحالف الإسلامي بدعم تنظيم “داعش”

اتهم الكاتب الصحفي المقرَّب من رئيس الانقلاب عبد الفتاح السيسي، محمد حسنين هيكل، بعض دول التحالف الإسلامي (دون أن يسميها) المعلن عن تأسيسيه، ليلة الثلاثاء، بدعم تنظيم الدولة “داعش”.

وقام هيكل بمهاجمة التحالف على صفحته الشخصية “تويتر” بمجموعة من التغريدات جاء من بينها: “بعض الدول المشاركة في التحالف الإسلامي من أهم الداعمين لتنظيم داعش الإرهابي”.




واعتبر أن هذا التحالف بلا تنسيق، وبلا رؤية، بلا آليات محددة، وبأهداف مشتتة، وأرجع هيكل تأسيس التحالف لكونه الحل الوحيد للخروج من مأزق فشل “عاصفة الحزم”، كما جاء في تغريدة أخرى.

وتساءل هيكل عن كيف تم التنسيق بين الدول في التحالف الإسلامي، وما هي الخطة الإستراتيجية والآليات لتنفيذ أجندتها؟، قائلا: إن “المسألة لا تحتاج مزيدا من التخبط”.

وقد قررت 34 دولة إسلامية، تشكيل تحالف عسكري بقيادة المملكة العربية السعودية، لمحاربة الإرهاب، يكون مقره في العاصمة الرياض لقيادة العمليات والتنسيق.

وبحسب بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية في وقت متأخر من مساء الإثنين، فإن التحالف جاء “انطلاقا من أحكام اتفاقية منظمة التعاون الإسلامي لمكافحة الإرهاب بجميع أشكاله ومظاهره والقضاء على أهدافه ومسبباته، وأداء لواجب حماية الأمة من شرور كل الجماعات والتنظيمات الإرهابية المسلحة أيا كان مذهبها وتسميتها، والتي تعيث في الأرض قتلا وفسادا وتهدف إلى ترويع الآمنين”.

وشدد البيان المشترك على تطوير البرامج والآليات اللازمة لدعم محاربة الإرهاب ووضع الترتيبات المناسبة للتنسيق مع الدول والجهات الدولية في سبيل خدمة المجهود الدولي لمكافحة الإرهاب وحفظ السلم والأمن الدوليين.

ووفق البيان، سيشارك في التحالف 34 دولة عضوا بمنظمة التعاون الإسلامي هي “المملكة العربية السعودية، والمملكة الأردنية الهاشمية، والإمارات العربية المتحدة، وجمهورية باكستان الإسلامية، ومملكة البحرين، وجمهورية بنغلاديش الشعبية، وجمهورية بنين، والجمهورية التركية، وجمهورية تشاد، وجمهورية توغو، والجمهورية التونسية، وجمهورية جيبوتي، وجمهورية السنغال، وجمهورية السودان، وجمهورية سيراليون، وجمهورية الصومال، وجمهورية الغابون، وجمهورية غينيا، ودولة فلسطين، وجمهورية القمر الاتحادية الإسلامية، ودولة قطر، وكوت ديفوار، ودولة الكويت، والجمهورية اللبنانية، ودولة ليبيا، وجمهورية المالديف، وجمهورية مالي، ومملكة اتحاد ماليزيا، وجمهورية مصر العربية، والمملكة المغربية، والجمهورية الإسلامية الموريتانية، وجمهورية النيجر، وجمهورية نيجيريا الاتحادية، والجمهورية اليمنية.

وأشار البيان إلى وجود عشر دول إسلامية أخرى بينها جمهورية أندونيسيا، أبدت تأييدها لهذا التحالف وستتخذ الإجراءات اللازمة في هذا الشأن.