وزير الخارجية السعودي: لا مستقبل للأسد في سوريا

قال عادل الجبير وزير الخارجية السعودي يوم الثلاثاء إن موقف المملكة بشأن سوريا لم يتغير وإنه لا مستقبل للرئيس بشار الأسد في سوريا.

وردا على سؤال عما إذا كان موقف السعودية قد تغير قال الجبير “فيما يتعلق بموقف المملكة العربية السعودية تجاه سوريا وتجاه وضع الرئيس بشار الأسد بالتحديد .. ما فى تغير. من بداية الأزمة موقف المملكة أن بشار الأسد هو سبب المشكلة فى سوريا وقتل مئات الآلاف من شعبه وشرد الملايين من الشعب السورى الشقيق ودمر البلد بأكلمه.. وأنه لا مستقبل له فى هذا البلد وهذا الموقف لم يتغير.”




وأضاف الجبير أيضا في مؤتمر صحفي مع نظيره الفرنسي لوران فابيوس أن إنهاء الصراع في اليمن في يد الحوثيين المتحالفين مع إيران والرئيس السابق علي عبد الله صالح.

وقال “هم من بدأوا هذا وهم من يواصلونه. نعتقد أن العملية السياسية هى الخيار الأفضل وأنه ينبغي للحوثيين وقوات صالح استغلال هذه الفرصة والتوصل إلى تسوية.”

من جانبه دعا فابيوس في تصريحات ترجمت إلى العربية روسيا إلى استخدام نفوذها لإيقاف استخدام القوات الحكومية السورية للبراميل المتفجرة. وقال إن باريس تريد ضمان أن تظل المؤسسات السورية قوية وعدم حدوث مزيد من الفوضى في سوريا.

وكان فابيوس يرافق رئيس الوزراء الفرنسي مانويل فالس في زيارة للسعودية أعلن خلالها الجانب الفرنسي عن عقود بعشرة مليارات يورو (11 مليار دولار) مع المملكة أكبر مصدر للنفط الخام في العالم.