النفايات تسبح في شوارع لبنان

فاجأت الامطار الغزيرة اللبنانيين صباح اليوم مع استمرار أزمة عدم رفع النفايات من الشوارع حتى الساعة، ففاضت الشوارع والأحياء بمياه الامطار وعامت اكياس النفايات على وجه السيول.

وتسبب تجمع مياه الامطار بزحمة سير خانقة في عدد من الطرقات منها اوتوستراد خلدة باتجاه نفق المطار واوتوستراد جونية المسلك الغربي.




كما تسببت الامطار بجرف النفايات، التي كانت مجمعة بجانب الطرقات، الى وسطها.

وحولت اﻷمطار الغزيرة التي تساقطت طرقات عكار وشوارعها الرئيسة الى بحيرات عائمة، ما أدى الى تعطيل حركة السير في الكثير من البلدات.

وجرفت المياه الحجارة واﻷوساخ الى وسط الطريق.

من جهتها، طلبت قوى الامن من السائقين القيادة بحذر لأن “ضعف احتكاك إطار المركبة بالطريق ينتج عنه انزلاقها فهي بحاجة إلى مسافة اكبر للتوقف”.

وأعلن رئيس مصلحة الارصاد الجوية مارك وهيبي  في اتصال مع الجديد ان “الامطار ستشتد يوم الاثنين ترافقها عواصف رعدية والطقس باقٍ على هذا الحال حتى الثلاثاء”.

وفي سياق منفصل، افادت قيادة فوج اطفاء مدينة بيروت ان فرق الاطفاء والإنقاذ والإسعاف العائدة اليها منتشرة  في المدينة وهي تعمل ولا تزال، على الحد من الأضرار الناجمة عن الامطار.

الجديد