ديب: تظاهرة الجمعة قائمة سواء شارك حزب الله أم لا

رأى عضو تكتل “التغيير والإصلاح” النائب حكمت ديب, أن “هناك كماً هائلاً من الهموم والمطالب تجعلنا نتفهم تحرك الناس في الشارع”, معتبراً إياه إعادة تصويب للحراك والشعارات التي نادى بها التيار الوطني الحر, خصوصاً بعدما وضع منظمو هذا الحراك خريطة طريق لمطالب يسعون إلى تحقيقها, مثل قانون انتخابات على قاعدة النسبية وأمور عدة مطلبية ومعيشية تتعلق بحياة المواطنين.

وأشار ديب في تصريح لصحيفة “السياسة” الكويتية  إلى أن تياره حمل المطالب منذ سنوات, وعلى أساسها قامت سياسة الحراك الذي نشهده اليوم, موضحاً أنهم في التيار ليسوا ضد الحراك الشعبي, بل على العكس، فالمشكلة أننا دائماً كنا نطالب باحترام الدستور والقانون كي لا نصل إلى هذه المرحلة, ونرى في تحقيق المطالب المخرج الوحيد للأزمات التي نعاني منها, لذلك تجب إعادة القرار والكلمة إلى الشعب, عبر جعل المجلس النيابي شرعياً, وذلك بإجراء انتخابات نيابية جديدة على أساس قانون انتخابي لا يزور إرادة الناس.




وعن تظاهرة يوم الجمعة, قال ديب إنها “ستبقى قائمة لتحقيق المطالب, سواء شارك فيها حزب الله أو لم يشارك, فالرأي يبقى رأيه في هذا الموضوع”.