//Put this in the section

الامن العام يحبط محاولة لـ”داعش” اختراق صفوفه

أفشلت المديرية العامة للأمن العام محاولة لتنظيم “الدولة الاسلامية” لاختراق الجهاز عبر أحد عناصره.

افادت المعلومات أن تنظيم “الدولة الاسلامية” الذي يعد أكثر التنظيمات تشدداً في العالم تمكّن من تجنيد عنصر في الأمن العام يدعى “ك. ف.” غير أن جهاز أمن المديرية تمكن من اكتشاف الخرق في وقت مبكر، ووضع العنصر المذكور تحت الرصد والمراقبة تحسّباً لأي خطوة قد يقدم عليها، ولكشف مزيد من المتورطين معه.




وأوضحت المعلومات لصحيفة “الاخبار” أنه بنتيجة التحقيق “اعترف الموقوف بأنه كُلّف بالاستيلاء على مركز الأمن العام في بلدة بينو”، وهو مركز استُحدِث مؤخراً في البلدة العكّارية.

وكانت تقضي الخطة التي لم يُحدّد توقيتها، بحسب المعلومات، بأن يقوم الموقوف في الساعة المحددة بالإجهاز على كل زملائه في المركز.

وافادت المعلومات بأن العنصر الموقوف الذي يحمل أفكاراً متشددة عمِل على تجنيد أشخاص للعمل معه، وأن المديرية العامة للأمن العام تمكنت من توقيف شخص آخر متورط معه. وقد أُحيل الموقوفان بعد استكمال التحقيق معهما على فرع التحقيق في الجيش للتوسع في التحقيق معهما بناءً على إشارة القضاء.