أسود: موضوع رئاسة “الوطني الحر” لم يحسم بعد

اعتبر عضو تكتل “التغيير والإصلاح” النائب زياد أسود أنّ كل ما يجري تداوله في الإعلام عن استياء داخل التيار الوطني الحرّ بسبب “التزكية” لهذا الشخص أو ذاك، لا أساس له من الصحة بتاتاً، وأنّه ليس في موقع المنافسة مع أحد بشأن منصب نائب الرئيس كما أشيع, حتى أنّ موضوع رئاسة “التيار” لم يحسم بعد.

ورأى أسود، في حديث إلى صحيفة “السياسة” الكويتيّة، أنّه “طالما جرى تحديد موعد للانتخابات، فهذا يعني أننا ذاهبون إلى هذا الاستحقاق, وبالتالي فإن كل ما يقال عكس ذلك هو من قبيل الاجتهاد الشخصي”، نافياً وجود تباينات داخل “التيار” أو أي حركات اعتراضية رافضة للسياسة القائمة.




من جهة أخرى، أوضح أسود أن “لا تغيير في المواقف تجاه الحكومة، وليس هناك من مستجدات, فالحكومة لن تعود إلى الاجتماع إلا بعدما يقتنع أعضاؤها بإقرار بند التعيينات، وإذا لم نحصل على حقوقنا، فإن الرفض مستمر حتى شهر أيلول المقبل، ما يعني أن التعطيل هو من الفريق الآخر لأننا نرفض هضم حقوقنا”.