الساحلي: الجيش غير قادر على الدخول في حرب عصابات

أكد عضو كتلة الوفاء للمقاومة النائب الممدّد لنفسه نوار الساحلي أن “الخطر الارهابي التكفيري لا يهدّد طائفة بحدّ ذاتها، وإنما يهدّد الانسانية جمعاء”، مشيرا الى أن “الارهابيين يكفّرون كلّ من ليس في صفهم”.

وقال الساحلي في حديث اذاعي إن ما “يحصل في سوريا مؤامرة كبيرة لاستحضار الارهابيين الى المنطقة”، واضاف إن “حزب الله يدافع عن أهله في سوريا ويمنع وصول النيران الى الداخل اللبناني”.




ولفت الى أن “الجيش غير قادر على الدخول في حرب عصابات للدفاع عن لبنان، وبالتالي فمن غير الممكن أن يحارب التكفيريين في سوريا”، مستغربا “هجوم البعض على المقاومة بعد كل ما حققته من انجازات أخافت العدو الاسرائيلي، ولا سيما في معركة القلمون”.

واكد الساحلي أن “العلاقة بين “حزب الله” والجيش اللبناني أكثر من جيدة والتنسيق مستمر”، مضيفا أن “هناك قرارا لدى الحزب يقضي بأن يتدخل عناصره في الأماكن التي لا يمكن للجيش أن يصل إليها”.

وعن انتخابات رئاسة الجمهورية، أكد الساحلي أن “نواب حزب الله مستعدون للنزول الى مجلس النواب اليوم قبل الغد لانتخاب رئيس قوي يتفق معظم اللبنانيين عليه”، مشددا على “أن ايران لا تتدخل في شؤون لبنان الداخلية، رغم أن الفريق الآخر ينتظر قراراته من الخارج”.