سلام: أي اعتراض يدفعني إلى وقف جلسات مجلس الوزراء

لفتت أوساط سياسية واسعة الاطلاع لصحيفة “الانباء” الكويتية الى ان “القوة المشتركة التي أعلن رئيس الحكومة تمام سلام تأييد لبنان لها واجبة الوجود اليوم قبل الغد، بهدف تشكيل مظلة أمان عربية تغطي المناطق الماطرة بشتى أنواع الانقسامات، والممولة من قبل قوى مازالت تعيش التاريخ بأسود صوره”.

ونقل زوار سلام عنه قوله ان “موقف لبنان الذي عبرنا عنه في قمة شرم الشيخ هو الموقف الملتزم بمضمون البيان الوزاري لحكومة المصلحة الوطنية وهو يتوافق في كل عبارة استخدمت فيه مع مصلحة لبنان بأن يكون مع الإجماع العربي متى تحقق من أي قضية او ملف عربي يعني الجميع”.




وأضافوا ان “لقد اتفقنا على التمايز بين اي من قضايانا العربية وما يجري في سوريا، فلم ولن ندخل في اي نزاع عربي حول الوضع في سورية بعدما قررنا بإصرار النأي بالنفس عن الأزمة السورية مادام الانقسام الداخلي في لبنان قائما بهذه الحدة”.

وبشأن مصير الحكومة في حال قيام “حزب الله” أو أي طرف آخر بطرح الموضوع في مجلس الوزراء، نقل عن سلام قوله ان “اي اعتراض يدفعني الى وقف جلسات مجلس الوزراء كما حصل في المرة السابقة وعلى الفور”.