//Put this in the section

درباس: مبادرة من ميقاتي حول مرآب ساحة التل كسرت الحاجز بيننا

كشف وزير الشؤون الاجتماعية رشيد درباس أنه تلقى اتصالاً مفاجئاً من الرئيس نجيب ميقاتي، كاشفاً مضمون هذه المكالمة الهاتفية التي استغرقت أكثر من عشر دقائق بينهما، حيث قال له ميقاتي: “مصالح طرابلس تعلو كل الخلافات، ولا مانع في أن نمضي قدماً بمشروع مرأب ساحة التل إذا ما توافرت سلّة متكاملة لتأهيل هذه المنطقة، وبما أن البنى التحتية والأعمدة تحمل خمس طبقات فوق الأرض، يمكن أن نسير بالمشروع المناسب”.

درباس، وفي حديث إلى صحيفة “النهار”، قال: “كلام دولة الرئيس ميقاتي ايجابي وطيّب ومشكور، مؤكداً “أن لا خلاف شخصياً بيننا، بل على العكس تربطنا صداقة قديمة، وبما أن هدفنا المصلحة العامة فلا داعي للخلاف”. وأضاف: “من المفترض أن يختلف زعماء طرابلس وسياسيوها على من يخدم المدينة وأهلها أفضل، لا أن يختلفوا على من يخدمها وينفّذ فيها مشاريع”.




ولدى سؤاله عن سبب تراجع ميقاتي عن موقفه المعارض، أجاب: “لم أقل أنه تراجع، إنما أُسيء استعمال سوء تفاهم حصل، وهناك من نفخ في الاختلاف”. وأشار الى أنه لم يكن ينوي الاتصال بميقاتي، وأن مبادرة الأخير “كسرت هذا الحاجز بيننا”.