//Put this in the section

إعفاء وزير الإعلام السعودي عبد العزيز خوجة من منصبه عقب اغلاقه مكتب قناة وصال المعروفة بمعاداة الشيعة

امر العاهل السعودي، الملك عبد الله بن عبد العزيز، اليوم الأربعاء، بإعفاء وزير الثقافة والإعلام، عبد العزيز خوجة من منصبه، وتكليف وزير الحج، بندر الحجار، بالقيام بأعمال وزارة الثقافة والإعلام، إضافة إلى عمله.

وقال المرسوم الملكي “يعفى معالي الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة وزير الثقافة والإعلام من منصبه، بناء على طلبه، ويكلف معالي الدكتور بندر بن محمد حمزة أسعد حجار وزير الحج بالقيام بعمل وزير الثقافة والإعلام بالإضافة إلى عمله”.




وكان الوزير خوجة قد تم تعيينه في 14 شباط/فبراير 2009 بموجب مرسوم ملكي وزيرا للثقافة والإعلام في المملكة العربية السعودية.

ويعد خوجة من ابرز المثقفين في السعودية وعمل في السابق سفيرا للمملكة في لبنان. وكان خوجة نشر مساء الثلاثاء في اعقاب الهجوم الذي استهدف الشيعة في شرق البلاد تغريدة قال فيها ان “إن وزارة الثقافة والإعلام لن تسكت ازاء اي وسيلة اعلامية مقروءة او مسموعة او مرئية او رقمية تحاول النيل من وحدة الوطن وأمنه واستقراره”.

كما اعلن في تغريدة اخرى انه امر باغلاق مكتب قناة “وصال” المعروفة بعدائها للشيعة، في الرياض و”منع اي بث لها من المملكة العربية السعودية”، مؤكدا ان القناة “ليست سعودية من الأساس″. مضيفاً بأن الوزارة ستتصدى بكل حزم وصرامة لكل مؤججي الفتن بالتعاون مع رجال الأمن البواسل والمواطنين. وحذر خوجة من محركي الفتنة خارجاً وأذناب التطرف داخلاً”، مؤكداً “بأن الإرهاب لا دين له ولا مذهب له. وأن الإرهابيين أعداء لكل الأديان والمذاهب وللإنسانية جمعاء”.