أهالي العسكريين يمهلون الدولة حتى يوم الجمعة ويناشدوا نصر الله ان يعيد أولادهم

أمهل اهالي العسكريين المخطوفين الدولة حتى يوم الجمعة قبل البدء بالتصعيد، معتبرين ان ما حصل الثلاثاء بما خص التفاوض الذي قام به حزب الله للافراج عن اسير له سبب لهم صدمة كبيرة.

وشدد اهالي العسكريين في مؤتمر صحافي في مكان اعتصامهم في ساحة رياض الصلح على ان الدولة لا تفاوض وتلعب، مناشدين الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان يعيد أولادهم.




وسأل الأهالي: هل المخطوفون ابناء الدولة ام لا؟ ونحن سنقفل الطرقات ولن نعيد فتحها.