//Put this in the section //Vbout Automation

زياد الرحباني يختلف مع ابرهيم الأمين وجريدة الأخبار لاسباب مالية ويهاجم حزب الله

هاجم الموسيقار اللبناني زياد الرحباني حزب الله اللبناني، واتهمه بالتشويش على حفلاته الغنائية ومنع انتشارها.

وقال الرحباني في لقاء مع فضائية ” NBN” إن حفلته الأخيرة في بلدة الناقورة الجنوبية الشهر الماضي “لم يتمكن من إثبات إقامتها بسبب منع حزب الله من قاموا بتصويرها بالنشر على الفيس بوك”.




وأوضح أنه في العادة يمنع التصوير لحفلاته، لكنه في هذه الحفلة بالذات طلب من الجميع التصوير وإلا فإنه لن يغني “وبالفعل بدأ الجميع يصور لكن ولسبب ما لم تنشر الصور على الفيس بوك”.

ولفت إلى أن السفارة الروسية في لبنان وجهت له دعوة لزيارتها، وأخبروه أن حزب الله هو الوحيد القادر على التشويش على الحفلات ومنع من قام بالتصوير من نشر الصور.

وأشار إلى أن مصادر الجيش اللبناني أيضا أخبرته بأن القادرين على التشويش على الحفل هم حزب الله من الناحية التقنية والأمنية.

وسخر الرحباني من إيران، وقال إن الصواريخ التي تملكها مثل “رعد” لا تقوم بتصنيعها بل هي جاهزة وتقوم بالتطوير عليها.

وقال موقع “جنوبية” إن الرحباني اختلف مع ابرهيم الأمين ومع جريدة “الأخبار” المقربة من حزب الله لأسباب مالية، وأنّ الطلاق وقع بينهما، وأنّ الرحباني يتحضّر للعمل في منصب روسي بلبنان.