حزب الله في دار الفتوى: بعض المجموعات داخل مجتمعنا تلحق الضرر بصورة الاسلام

اكد رئيس المجلس السياسي في حزب الله السيد ابراهيم امين السيد بعد لقاء وفد من حزب الله مفتي الجمهورية الشيخ عبد اللطيف دريان ان الظرف صعب ومعقد على الصعيد الداخلي والاقليمي والدولي ،لافتا الى انه تم التأكيد على ضرورة العمل من اجل ترسيخ الوحدة بين اللبنانيين والعرب والمسلمين.

واعتبر السيد ان بعض المجموعات داخل المجتمع الاسلامي تلحق الضرر الكبير بصورة الاسلام وبصورة مجتمعات المنطقة، مشيرا الى ان المجتمع العربي والاسلامي يطوق الى رؤية الدول الاساسية في المنطقة تعتمد لغة الحوار والتفاهم في حل الخلافات في ما بينها.




وقال السيد : “الاعداء لم يحققوا اهدافهم فلجؤا الى تمزيق الامة من داخلها، وهذه هي المشكلة الكبرى التي نواجهها، والامة دفعت ثمن التدخلات الخارجية في الغزو والحروب، وهي تدفع ثمن صناعة المجموعات التكفيرية في داخلنا، واليوم تدفع ثمن الحرب ضد هذه المجموعات”.