المشنوق: الغاء وثائق الاتصال يحمي القوى الامنية والرهان على دور القوى المسلحة كبير

أكد وزير الداخلية والبلديات نهاد المشنوق  أن قرار الغاء وثائق الاتصال يحمي القوى الامنية والعسكرية ويوفر لها مظلة من الاساءة.

وأشار المشنوق في مؤتمر صحافي من وزارة الداخلية الى أن هذا القرار يؤكد أن لبنان يعيش في مناخ من الحريات ويخفف من الاحتقان الموجود في أكثر من منطقة في البلد.




واذ  رأى أن الحرية في لبنان هي الوسيلة الوحيدة لحماية الدولة والوطن ، لفت المشتوق الى أن ثقة السلطة السياسية في مجلس الوزراء مطلقة ولا مجال لأي خلل او تهاون فيها وأن الرهان على دور القوى المسلحة كبير ودائم.

وردا على سؤال حول معلومات عن امكان دخول سيارات مفخخة الى لبنان، أكد المشنوق أن لا معلومات جديدة في هذا الاطار  ، مشيرا الى أن نشر وثائق في هذا الموضوع يضر الوضع الامني ولا يحقق الا مزيدا من الخوف.

وكان المشنوق قد طلب  من المدير العام للامن العام اللواء عباس ابراهيم تسهيل الاجراءات اللازمة بالسفر الى مالي لعائلات ضحايا الطائرة الجزائرية لمتابعة قضية مفقوديهم، بعدما اتخذ تدبير بارسال ضابط في عداد اللجنة المختصة لمتابعة هذه القضية