واشنطن حريصة على بقاء “14 اذار”

أكدت مصادر مطلعة أن الإدارة الأميركية حريصة على بقاء قوى “14 آذار”، “لأنها تلعب دوراً مهماً في لبنان، وهي مجموعة معتدلة”.

واضافت المصادر لصحيفة “الحياة” ان الإدارة الأميركية وسفيرها في لبنان دافيد هيل حريصان جداً على العلاقات مع عدد كبير من المسؤولين، وثقة واشنطن بسعد الحريري متينة ولكن الإدارة الأميركية، وأيضاً باريس، تصرّان على أن يتم انتخاب رئيس مع الالتزام بمعايير أساسية لأمن لبنان واستقراره، وهي اتفاق بعبدا والنأي بالنفس عن الحرب في سورية والالتزام بقراري مجلس الأمن 1701 و1559.