//Put this in the section

تقدم كبير لقوات النظام في بلدة المليحة قرب دمشق

أحرزت القوات النظامية السورية مزيداً من التقدم، اليوم الأحد، في بلدة المليحة، أحد معاقل المعارضة في ريف دمشق، حسبما أفاد مصدر أمني في العاصمة السورية لوكالة فرانس برس.

وذكر المصدر أن “الجزء الأكبر من بلدة المليحة أصبح في عهدة الجيش، إضافة إلى المزارع المحيطة ومداخل البلدة والمحاور المؤدية إليها والطرق التي تصلها بالبلدات المجاورة”.




وذكر المصدر أن القوات النظامية “دخلت البلدة بعد ظهر يوم السبت، وتقدمت بشكل واضح فيها، ووصلت إلى مبنى البلدية”، لافتاً إلى أن الجهات الغربية والجنوبية والجنوبية الشرقية “مطوقة بالكامل”.

وأشار المصدر إلى أن ذلك من شأنه “قطع تواصل المسلحين مع المناطق المحيطة، بحيث لم يبق أمامهم إلا الاندحار نحو البؤر المجاورة”.

وأكد مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان، رامي عبدالرحمن، أن “القوات النظامية المدعومة من حزب الله اللبناني وصلت إلى مركز المدينة”.

وأورد المرصد أن الطيران الحربي نفذ، الأحد، غارة جوية على مناطق لايزال يتواجد فيها مقاتلون معارضون في المليحة.

وتعد المليحة الواقعة على الطريق الرئيسي المؤدي إلى مطار دمشق الدولي في الغوطة الشرقية، والتي يفرض عليها النظام حصاراً خانقاً منذ أكثر من خمسة أشهر، من أبرز معاقل المعارضة قرب دمشق.