الاعدام لـ11 شخصاً بقضية تفجيري مسجدي “التقوى” و”السلام”

طلب قاضي التحقيق العسكري الاول رياض ابو غيدا  الاعدام لـ لـ 11 شخصاً بينهم اربعة موقوفين في قضية تفجيري مسجدي التقوى والسلام في طرابلس.

كما ظن ابو غيدا بأربعة آخرين في القضية بينهم النائب السابق علي عيد في جرم اخفاء مطلوبين للعدالة سنداً الى المادة 222 عقوبات، ومنع المحاكمة عن كل من: هاشم منقارة، انس حمزة وحسن جعفر، لعدم كفاية الدليل، وأحالهم الى المحكمة العسكرية الدائمة للمحاكمة بعدما اصدر مذكرات القاء قبض في حق كل من المتهمين والاظناء.