النظام السوري يعتمد على “حزب الله” في قتال الشوارع والكمائن

أكد مصدر في الجيش السوري الحر لصحيفة “الشرق الأوسط” أن النظام السوري يعتمد بشكل أساسي في عملياته على مقاتلي حزب الله نظرا إلى خبرتهم في قتال الشوارع والكمائن.

ولفت المصدر إلى أن الجيش النظامي يتولى عمليات القصف المدفعي تمهيدا لمقاتلي الحزب الذين يقومون بالعمليات البرية المدربين عليها جيدا، معتبرا أن انسحاب حزب الله من القتال في سوريا سيؤدي حتما إلى سقوط النظام.




ولفت مصدر لبناني مطلع على أجواء “حزب الله” الى ان العدد الأكبر من المقاتلين يغادرون الدورات التدريبية قبل الوصول إلى مرحلة التدرب على السلاح، موضحاً أن أعضاء الحزب يخضعون لدورتين “تثقيفيتين” بمجرد طلبهم الانتماء إلى الحزب، الدورة الأولى تسمى دورة “الجنود”، تليها دورة “الأنصار”، وتنص قواعد الحزب على أن تكون هناك فترة زمنية فاصلة بين الدورتين تقارب الستة أشهر.