جنبلاط كان وراء التسوية التي ستعتمد في البيان الوزاري

قالت مصادر في 8 آذار ان رفض “حزب الله” ذكر اعلان بعبدا يرجع الى عدم حشره ومطالبته بسحب مقاتليه من سوريا ودفعه في النهاية الى استقالة وزيريه من الحكومة.

وعلمت صحيفة “النهار” ان رئيس “جبهة النضال الوطني” النائب وليد جنبلاط كان وراء التسوية للصيغة التي ستعتمد في البيان الوزاري من حيث أخذ اعلان بعبدا والمقاومة في الاعتبار، وهو أجرى مشاورات واسعة بواسطة الوزير وائل ابو فاعور قبل وصول المقترح الى اجتماع اللجنة الوزارية مساء.




وتشير مصادر مواكبة لمقترح جنبلاط انه سيحظى باتفاق جميع الاطراف.