رفع جسلة المحكمة الدولية الى الاثنين المقبل للاستماع الى شهود

رفعت المحكمة الدولية الخاصة بلبنان  جلستها الى 3 شباط عند الساعة العاشرة صباحا للاستماع الى شهود عبر نظام المؤتمرات المتلفزة.

وكانت المحكمة قد استمعت في جلستها اليوم الى محامي الادعاء الكسندر ميلن الذي عرض ملخصات عن بعض الافادات من بينها ما قاله الشاهد حسين شري وهو المسؤول السابق عن كاميرات نفق سليمان فرنجية، مستعرضا الأفلام التي زود بها شري التحقيق.




ثم تليت إفادة تيموثي جولي، وهو كان يعمل محققا في الشرطة الجنائية الأسترالية، وفيها يشرح طريقة عمله حول تحليل شرائط مصرف اش.اس.بي.سي.

وانتقل الإدعاء الى تقديم إفادة الضابط الفرنسي ماك ماغرين الذي شارك في تحليل كاميرات المراقبة.

كما عرض الادعاء ملخصا عن افادة عمر الفيومي الموظف في مصرف HSBC، وملخَّصا عن افادتي الشاهدتين فاطمة قدامي ونادين ابو نجم اللتين اصيبتا بالانفجار.