بري يفضل عدم الدخول في سجال مع عون

نقل زوار رئيس مجلس النواب نبيه بري عنه لصحيفة “الحياة” انه يفضل “عدم الدخول في سجال مباشر مع رئيس تكتل “التغيير والإصلاح” النائب ميشال عون حتى لا يقال إنه يعكر الأجواء على حليفه “حزب الله” الذي يواصل مساعيه الماراثونية مع عون لإقناعه بضرورة الموافقة على مبدأ تطبيق المداورة في الحقائب الوزارية للسير معاً في حكومة سياسية جامعة، خصوصاً أن تسليمه بالأسس التي تم التفاهم عليها لتسهيل عملية التأليف يدفع في اتجاه الإفادة من الإندفاعة الدولية والإقليمية الداعمة لولادة الحكومة العتيدة للانتقال لاحقاً إلى تهيئة الأجواء لانتخاب رئيس جمهورية جديد خلفاً للرئيس ميشال سليمان الذي تنتهي ولايته في 25 أيار المقبل”.

اضافوا: “لكن إصرار بري على أن يلوذ بالصمت لا يخفي انزعاجه من ما يشيّعه “التيار الوطني الحر” لجهة قول مصادر قيادية فيه إن اتفاقاً ثلاثياً تم توقيعه بين “تكتل التغيير” و”حزب الله” وحركة “أمل” يقضي ألا يسير أحد الموقعين عليه منفرداً في التزاماته في شأن تأليف الحكومة”.