الراعي: الفراغ الرئاسي إهانة للوطن

أكد البطريرك الماروني الكاردينال مار بشاره بطرس الراعي أن “البلد لا يحتمل فعلا وردود فعل”، معتبراً ان “الفراغ في موقع رئاسة الجمهورية إذا ما حصل فهو إهانة للوطن ولرئاسة الجمهورية”.

وسأل البطريرك، أمام الوفود التي زارته للتهنئة بالأعياد، “لماذا يريدون الفراغ في رئاسة الجمهورية في حين أنه عندما يتم انتخاب مجلس نواب جديد ينتخب بعده رئيساً لمجلس النواب، وعند استقالة الحكومة يكلف رئيسا آخر لتأليف حكومة جديدة، فلماذا الفراغ في سدة الرئاسة الأولى؟”، مجدداً تأكيده على “ضرورة أن يذهب جميع النواب إلى جلسة الانتخاب، وهذه مسؤولية كبيرة عليهم وتجاه شعبهم ووطنهم وضميرهم”، آملاً في أن تكون “سنة 2014 سنة حاسمة في الاتخاذ القرارات الوطنية”.