الأميركيون أنفقوا إلكترونيا ٤٣ مليارا بالأعياد

أعلنت شركة أميركية مختصة في تحليل البيانات الرقمية، أن المستهلكين الأميركيين أنفقوا نحو 43 مليار دولار أميركي خلال عمليات التسوق الإلكتروني باستخدام أجهزة الكمبيوتر الشخصية في موسم عطلات أعياد الميلاد هذا العام.

وأفادت شركة ” كوم سكور” بأن المستهلكين الأميركيين أنفقوا ذلك المبلغ خلال الفترة ما بين الأول من نوفمبر، و22 ديسمبر، هذا العام، مقابل 38.9 مليار دولار خلال نفس الفترة عام 2012، في زيادة نسبتها 10%.




ونقلت مجلة “بي سي ورلد” الأميركية المختصة في مجال الكمبيوتر عن رئيس شركة “كوم سكور”، جيان فولجوني، قوله: “توقعاتنا بالنسبة لعمليات التسوق الإلكتروني في موسم عطلات أعياد الميلاد هذا العام هو أن المستهلكين سوف ينفقون بكثافة في أواخر الموسم لتعويض ضيق الوقت المتاح لإجراء التسوق هذا العام”.

ولم تشمل بيانات شركة “كوم سكور” عمليات التسوق التي تمت باستخدام الهواتف الذكية وأجهزة الكمبيوتر اللوحي، إذ أنها تصدر هذه البيانات بشكل ربع سنوي.

وكان حجم عمليات التسوق الإلكتروني في الولايات المتحدة قد بلغ 766 مليون دولار خلال احتفالات عيد الشكر التي توافق 28 نوفمبر، بزيادة نسبتها 28% مقارنة بالعام الماضي، كما وصل حجم عمليات الشراء يوم الجمعة الذي يوافق 29 نوفمبر 1.2 مليار دولار، بزيادة نسبتها 15% مقارنة بالعام الماضي.

وجاء في صدارة السلع التي أقبل عليها المستهلكون هذا العام أجهزة ألعاب الفيديو وملحقاتها، خاصة بعد أن طرحت شركة مايكروسوفت جهاز ألعاب الفيديو الجديد إكس بوكس، وأزاحت شركة سوني النقاب عن إصدار جديد من جهازها بلاي ستيشن.