//Put this in the section

نصر الله: هناك قرار سعودي بعدم تشكيل الحكومة والمعارضة لن تنتصر في سوريا

اعلن الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله ان هناك قرار سعودي بعدم تشكيل الحكومة او بتشكيلها من دون حزب الله، مؤكدا ان الصيغة الممكنة والواقعية لتشكيل الحكومة هي صيغة 6-9-9.

وقال نصرالله بعد حضوره شخصيا في المجلس العاشورائي المركزي الذي يقيمه حزب الله في مجمع سيد الشهداء – الرويس الضاحية الجنوبية:”كل من ينتظر انتصار المعارضة في سوريا لتشكيل حكومة في لبنان نقول له لن تنتصر”، لافتا الى ان كل المعطيات الميدانية في سوريا تسير بعكس ما يتمناه كثيرون.




الى ذلك، اكد نصرالله انه  اذا حصل التفاهم بين ايران والغرب في الشأن النووي ففريق حزب الله  سيكون الأقوى محلياً واقليمياً ودولياً، موضحا ان مسار المفاوضات بالملف النووي الايراني هو اما الاتفاق او الاختلاف  وقال:”قد يتجهون الى حرب  واذا ذهبت الامور الى حرب فعلى الجميع ان يقلق ولكن على غيرنا ان يقلق اكثر منا.”

ولفت نصرالله الى ان ايران وسوريا حليفا حزب الله ،داعيا اللبنانيين الى  ان يتحملوا المسؤولية  و ان يحسموا امرهم ولا ينتظروا المتغيرات الاقليمية والدولية.

يوم العاشر من عاشوراء ليس بمثابة تحد لاحد

اما بالنسبة لليوم العاشر من عاشوراء اوضح نصرالله ان  خروج الناس غدا في كل المناطق ليس بمثابة تحد لأحد، مشيرا الى ان الخروج غدا هو للتعبير عن مواساة حزب الله  لرسول الله وللتعبير عن مودتهم المطلوبة اجرا للرسالة، وقال:” التهديد الامني موجود غدا ولكننا سنخرج الى عاشوراء ،و لن يستطيع شيء سوى مشيئة الله ، لا خطر ولا تفجير ولا سفك دماء ولا سيارات مفخخة ان تحول بيننا وبين حسيننا. ”

اسرائيل تدفع للاوضاع الى الحرب

من جهة اخرى، اعتبر  نصرالله  ان اسرائيل قلقة من المستقبل لان الاوضاع في المنطقة قد تخرج عن السيطرة، لافتا الى ان اسرائيل تدفع للاوضاع الى الحرب ولا تبحث عن سلام او هدوء.

كما اسف نصرالله لكون بعض الدول العربية يقف الى جانب اسرائيل في خياراتها القاتلة، معلنا ان مشروع اسرائيل في المنطقة هو الحرب والدماء والتقسيم والفتنة والاقتتال الداخلي.

وقال نصرالله لشعوب الخليج:”البديل عن التفاهم بين ايران ودول العالم هو الحرب في المنطقة”، مشيرا الى ان الاسرائيليين يعرفون جيدا انهم يستطيعون أن يبدأوا حرباً لكنهم يعجزون عن حصرها في مكان ما.

الى ذلك، اوضح نصرالله ان لبنان كان دائما في دائرة التهديد الاسرائيلي ،قائلا:”لدينا استحقاقات جديدة الاول موضوع التجسس وعلى اللبنانيين ان يعرفوا ان كل ما يصدر على الهواء وكل ما يصدر على الانترنت وفي شبكة الهاتف ،في دائرة السمع والاحاطة المعلوماتية الاسرائيلية وهذا الامر لا يخص المقاومة بل هو ملف وطني يعني كل اللبنانيين.”

ورأى نصرالله ان  الدولة معنية بالتحرك في موضوع التجسس الاسرائيلي ،معلنا ان حزب الله جاهز اذا ارادت الدولة  ان تستعين به، لافتا الى انه اذا لم تستطع الدولة القيام بشيء فالمقاومة قادرة ان تفعل اشياء كثير بمواجهة التجسس الاسرائيلي.