//Put this in the section

كلام رعد يؤكد استحالة المساكنة مع “حزب الله”

وفق مصادر بارزة في قوى 14 آذار، فإن الكلام التهديدي الذي اطلقه رئيس كتلة “حزب الله” النائب محمد رعد يؤكد استحالة المساكنة مع هذا الحزب الذي بات يعرض لبنان بفعل انخراطه في الازمة السورية لاخطار خارجية، ووضعه تحت هيمنة قوى الامر الواقع ما قد يطيح باستقراره السياسي والامني والاقتصادي.

واشارت المصادر لصحيفة “الأنباء” الكويتية الى توافق 14 آذار على انجاح مهمة الرئيس المكلف بتشكيل الحوكمة تمام سلام وعدم استبداله، لأن لدى هذه القوى ملء الثقة بتوجيهاته اللبنانية والسيادية، مكررة رفضها لصيغة 9 ـ 9 ـ 6 والتمسك بالحكومة الحيادية مواكبة للمرحلة الانتقالية وفق صيغة الثلاث ثمانيات، مستغربة كلام الرئيس نبيه بري عن عرقلة 14 آذار للملفات




المصادر لفتت الى ان “حزب الله” ضرب عرض الحائط بكل المعايير التي حددها الرئيس سلام لتشكيل حكومته وحمل الفريق الآخر على التحصن خلف موقفه المعلن والمتبني صيغة الحكومة الحيادية، لافتة الى ان المرحلة التي حكمت اعتماد معادلة ثلاثية الجيش والشعب والمقاومة انتهت بعد تورط الحزب في سورية، حيث فرغها من مضمونها، وبالتالي التمسك بها اصبح فقط للتحدي والاستفزاز.