//Put this in the section

بشير اعترف بتحويل مال هيئة الاغاثة لحساب ابنه في بيلاروسيا

سلك ملف اختلاس أموال الهيئة العليا للاغاثة طريقه نحو المحاكمة، مع ادعاء النيابة العامة المالية على العميد إبراهيم بشير وزوجته وشخصين آخرين في جرم اختلاس الأموال العامة وتهريبها وتبييض الأموال، واحالتهم إلى قاضي التحقيق الأوّل في بيروت غسان عويدات الذي استمع إلى افادة بشير وزوجته.

وعلمت «اللواء» أن الشخصين الآخرين اللذين ادعى عليهما النائب العام المالي نبيل إبراهيم هما حسين فواز وزوجته اللذان يملكان شركة تبيع الهيئة العليا للاغاثة مواد للاغاثة.




وكشفت المعلومات أن العميد بشير اعترف امام القاضي عويدات بأن الأموال التي تمّ تحويلها لحساب ابنه في بيلاروسيا، هي من اموال هيئة الاغاثة، فيما علم أن التحقيق مع زوجته يتصل بالتحقيقات التي تجريها الهيئة المصرفية العليا في موضوع تبييض الأموال.

وتصل عقوبة المواد الجرمية التي اتهم بها الأربعة باختلاس الأموال واستعمال المزور إلى الاشغال الشاقة، علماً أن حسين فواز وزوجته متواريان عن الأنظار وتم الادعاء عليهما غيابياً.