//Put this in the section

إغتيال غية يهدف لإبقاء طرابلس متوترة

نقلت صحيفة “الأخبار” عن مصادر إسلامية طرابلسية قولها إن “لغة التخوين المستخدمة في طرابلس أصبحت مخيفة، وهي لا تستثني أحداً”، متسائلة: “إذا هُدد مفتي المدينة الشيخ مالك الشعار، ولم يخرج أحد ليدين ذلك، فمن يملك خيمة فوق رأسه بعده؟”

وإعتبرت المصادر أن اغتيال الشيخ سعد الدين غية “يأتي في إطار إبقاء طرابلس متوترة، لأن اندلاع جولة اشتباكات جديدة مع جبل محسن لا يبدو وارداً الآن”.