مقاتلون بطرابلس: الحل العسكري لن ينجح ولا حلول تأتي من فوق

أكد مقاتلون ميدانيون في مدينة طرابلس ان الإجراءات التي تتخذها الأجهزة الأمنية لن تسهم في وقف القتال المستمر منذ مساء الاثنين الماضي، من دون أن تؤدي الاتصالات والتعزيزات الأمنية إلى وضع حد له.
وشدد قائد مجموعة مسلحة في طرابلس لـ”الشرق الأوسط” على أن ما تتخذه الدولة من إجراءات عسكرية لن يكون ناجحا في وقف الاقتتال بين منطقتي جبل محسن وباب التبانة.

وقال القائد الميداني: “لا أرى قرارا بوقف المعركة التي أتوقع أن تبقى على حالها حتى يوم الاثنين على الأقل، علما بأن مجموعات رئيسية مسلحة لا تشارك فيها”، مؤكدا أنه ليس للمجموعات المسلحة في التبانة والبقار والمنكوبين وحارة البرانية رأي واحد. وأضاف:” على الدولة أن تعرف أن العنف لن يجدي نفعا، وبإمكانهم أن يجتمعوا ويقرروا ما يشاءون، لكن ما يجري على الأرض شيء آخر، ولا حلول تأتي من فوق”.