وداع لـ”مي إرسلان جنبلاط” في كليمنصو وقصر المختارة

غصت دارة رئيس جبهة النضال الوطني النائب وليد جنبلاط في كليمنصو بالمعزين بوالدته مي إرسلان  جنبلاط، وقد تقبل التعازي إلى جانب النائب جنبلاط كل من النائب طلال إرسلان وشيخ  عقل الطائفة الدرزية الشيخ نعيم حسن، ونواب الحزب ووزراؤه.

ومن أبرز المعزين: رئيس مجلس النواب نبيه بري، ورئيس حكومة تصريف الاعمال تمام سلام، ووزير البيئة ناظم الخوري، والنواب  السابقون: فارس سعيد، سمير فرنجية، منصور غانم البون، بهاء الدين عيتاني وصلاح  حنين، ممثل الأمين العام للأمم المتحدة ديريك بلامبلي، مدعي عام التمييز القاضي  سمير حمود، رئيس حزب “الكتلة الوطنية” كارلوس إده وشخصيات دبلوماسية وسياسية  وحزبية.




وانتقل موكب جثمان الراحلة من مستشفى الجامعة الأميركية في بيروت إلى المختارة حيث سيوارى الثرى يوم الأربعاء