ماروني: على عون ان يصمت ولن نسمح لدويلة حزب الله أن تمر في زحلة

اوضح نائب زحلة وعضو كتلة حزب «الكتائب» النائب إيلي ماروني ان «شبكة الهاتف الخاصة بدويلة «حزب الله» باتت على مداخل زحلة، وهذا ما دفع الأهالي ونحن معهم للاعتصام بالشارع، ولن نسمح لهذه الدويلة بأنْ تمر في زحلة».

ماروني، وفي تصريح لصحيفة “اللواء”، قال: «عن أي مقاومة يتكلّمون؟!، فالهدوء يسود على الحدود مع إسرائيل بفضل القرار 1701 ووجود 15 ألف جندي دولي».




وأضاف: «المقاومة التي يتحدّثون عنها لم تعد موجودة بعد استخدام «حزب الله» لسلاحه في شوارع بيروت والقصير، ولن نرضى بالصيغة الثلاثية التي تتحدّث عن الجيش والشعب والمقاومة، فهذه باتت من الماضي».

وتابع: «على عون الذي هدّد زحلة بـ7 أيار جديدة، أنْ يصمت، وزحلة لن تقبل بدويلة «حزب الله»».

وزاد: «التحالفات في زحلة باقية، ولن نستبدل نقولا فتوش بإيلي سكاف، فالشخصان وجهان لورقة واحدة».

وأكد أنّ ««الكتائب» ملتزمة بـ«إعلان بعبدا» وسنذهب للحوار إذا دعا إليه رئيس الجمهورية ووضع جدول أعماله»، و«الكتائب» ترفض الأمن الذاتي الذي يقوم به «حزب الله» ولبنان كله يدفع ثمن مشاركته العسكرية إلى جانب نظام بشار الأسد».