قاسم: إما حكومة وحدة وطنية وإما استمرار حكومة تصريف الأعمال

رأى نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أنّ حكومة الأمر الواقع هي “حكومة الهدم والتخريب، ولا يطرحها عاقل أو حريص”.

وقال خلال رعايته حفل تخريج تلامذة ناجحين في الشهادات الرسمية إنّ “جماعة 14 آذار لا تريد حكومة بل مزرعة، وتريد أن تكون مسيطرة على الأغلبية في داخل هذه الحكومة، وأن يكون بيدها أكثرية الثلثين وذلك من أجل أن يتحكموا بالقرارات المصيرية، ولا يهمّهم حتى ولو ذهب البلد إلى الهاوية شرط أن لا نكون شركاء في بنائه، علماً أنّ الهاوية تقع على رؤوسهم وعلى جماعتهم أولا، ويقبلون بذلك إلا أنّهم لا يقبلون الخير إذا أتى من عندنا.




وسأل: “ألم يدركوا خلال الأشهر الخمسة أنّهم ليسوا في موقع من يقرّر وحده وأنّ خياراتهم المحلية والإقليمية تنتقل من فشل إلى فشل، فهم يستحقون جائزة نوبل بالفشل والنجاحات التي حققوها في الفشل المتراكم”.

وقال: يوجد خياران فقط، حكومة وطنية أو بقاء حكومة تصريف الأعمال إلى ما شاء الله تعالى وترجيح أي واحد منهما بيد 14 آذار.

وأضاف: “نحن نتمنى أن تأتي الحكومة الوطنية الجامعة ونريدها ونسعى إليها، فإذا لم تشاؤوا ذلك فحكومة تصريف الأعمال موجودة، أما حكومة 8 -8 -8 فهي مرفوضة ومستحيلة بالنسبة إلينا.