“فيتش” تبقي التصنيف السيادي للسعودية عند “AA-“

أبقت وكالة “فيتش” التصنيف السيادي للسعودية عند “AA-“، مع نظرة مستقبلية إيجابية جاءت نتيجة تحسّن الميزانية الخارجية للبلاد وتحسّن أداء النظام المصرفي خلال الأشهر السبعة الأولى من عام2013.

وأعلن العضو المنتدب للشؤون السيادية في “فيتش” توني سترينغر أن التقييم الإيجابي الذي أصدرناه يعكس التقدم الذي حققته السلطات السعودية خاصة فيما يخصّ إصلاح قطاع العمل ومواصلة تنويع الاقتصاد بعيداً عن القطاع النفطي. وأضاف أننا نرى هذه التوجهات مستمرة والآن نرى أن المزيد من التقدم أمر ضروري كي يترجم ذلك إلى رفع التقييم.




وأشار الى أن صعيد القطاع البنكي لا يحتاج لتحقيق المزيد من التقدم؛ لأن القطاع المصرفي يتمتع بقوة ائتمانية، ولا نرى أي مخاطر على المدى القريب للقطاع البنكي، أما على صعيد إصلاحات قطاع العمل فإن هناك تقدماً كبيراً أحرزته السعودية في أول 7 أشهر من العام، بحيث ارتفع معدل توظيف المواطنين السعوديين في القطاع الخاص بنسبة 21%، ومساهمة السعوديين في الاقتصاد تتزايد بما فيها معدل مساهمة المرأة في الاقتصاد، بالإضافة الى أنه طغى نمو القطاعات غير النفطية على نمو القطاع النفطي، حيث نمت تلك القطاعات بنسبة 4.5% منذ بداية العام، ونتوقع أن يرتفع هذا النمو على مدار العامين القادمين، ونود أن نرى استمراراً لهذه التوجهات كي يترجم الى رفع التقييم.