سيدا: الحل المقبل هو الذي يقوم على أساس أن النظام بات جزءا من الماضي

إعتبر رئيس الإئتلاف الوطني السوري السابق عبد الباسط سيدا أن “الحل السياسي القادم هو الحل الذي يقوم على اساس أن النظام السوري بات جزءا من الماضي ولا بد أن يكون حوار بين السوريين في سبيل الإتفاق على ملامح سوريا القادمة”، قائلا: “قرر السوريون بعد بدء الثورة الدفاع عن أنفسهم في نهاية المطاف لكن العالم كان سلبيا ولم ترتقي جهوده إلى المستوى المطلوب وأميركا تحديدا تأخرت كثيرا”.

وفي حديث تلفزيوني، لفت إلى أن “التطرف لا ينسجم مع طبيعة المجتمع السوري متعدد القوميات ومثل هذا المجتمع لا يتحمل التعصب الديني والقومي والإيديولوجي”، مؤكدا “أننا كنا نشكك من البداية بنوايا النظام بالمشاركة في مؤتمر جنيف 2 ولا بد من توضيح المسائل ووضع سقف زمني واضح المعالم لأن النظام خبير بإفراغ المبادرات من مضامينها”.