النائب زياد اسود يضع مسدس على خصره وينزل إلى الشارع لمنع وصول نازحين سوريين إلى إحدى مدارس المنطقة

“لكل مقام مقال” ، انطلاقاً من هذه المقولة ربما شعر عضو تكتل التغيير والإصلاح النائب زياد اسود ان سلاح الكلمة الذي يستخدمه تحت قبة البرلمان لا يصلح في شوارع لبعا فاستبدله بسلاح حقيقي وضعه على خصره ونزل فيه إلى الشارع مشرفاً على عملية منع وصول ألفي لاجئ سوري للسكن في إحدى مدارس المنطقة.

LBC