السويد اول بلد اوروبي يمنح اللجوء لكل السوريين الذين تقدموا بطلب لجوء

قررت السويد منح اللجوء لكل السوريين الذين تقدموا بطلب الحصول على هذا الحق كما اعلنت الثلاثاء وكالة الهجرة، لتصبح بذلك اول دولة في الاتحاد الاوروبي تتخذ مثل هذا القرار.

وقالت المتحدثة باسم الوكالة اني هورنبلاد “ستتم الاستجابة لكل طلبات اللجوءالمقدمة من سوريين”.




واضافت “وكالة الهجرة اتخذت هذا القرار الان لانها ترى ان اعمال العنف في سوريا لن تنتهي في مستقبل قريب”.

واوضحت ان هذا القرار ساري المفعول حتى اشعار اخر.

وكانت وكالة الهجرة تستطيع حتى الان منح اللجوء المؤقت لمدة ثلاث سنوات بعد دراسة وضع مقدمي الطلب كل حالة على حدة.

ومنذ عام 2012 تستقبل السويد نحو 14 الفا و700 طالب لجوء سوري حصل نصفهم تقريبا على هذا اللجوءالمؤقت.

وترى الوكالة ان “اغلبية السوريين الحاصلين على اللجوءالمؤقت سيطلبون لجوءا دائما”.ولا يحق سوى للحاصلين على اللجوءالدائم طلب لم الشمل الاسري.

واشاد وزير الهجرة توبياس بيلستروم بقرار وكالة الهجرة وقال لصحيفة افتونبلادت “لا يوجد في العالم اليوم نزاع اكثر رعبا ودموية وطولا من النزاع السوري. يجب ان يدعو ذلك الكثير من الشخصيات السياسية داخل الاتحاد الاوروبي وخارجه الى التفكير في مسؤوليتنا تجاه امثالنا من البشر”.

وتلقت السويد عام 2012 اكبر عدد من طالبي اللجوء منذ عام 1992 وقت النزاع اليوغوسلافي، مع توافد نحو ثمانية الاف سوري. واحصى معد الاحصاء الوطني نحو 44 الف طلب من مواطني نحو 130 دولة بزيادة بنسبة 48% عن عام 2011