السفير الروسي : هناك مظلة دولية للاستقرار في لبنان

شدد السفير الروسي الكسندر زاسبيكين على اهمية تهيئة الاجواء المناسبة لتطبيق القرارات التي ستتخذها منظمة حظر الاسلحة الكيميائية على أساس الاقتراحات المقدمة من روسيا والولايات المتحدة الاميركية حيث  على مجلس الامن اتخاذ القرار تأييدا لنشاط هذه المنظمة من النواحي كافة، لافتا الى انه يجب مواصلة الجهود السياسية من أجل بدء تسوية سياسية في سوريا على أساس مؤتمر جنيف”.

واعلن زاسبكين بعد لقائه وزير الداخلية في حكومة تصريف الاعمال مروان شربل ان روسيا ستواصل العمل مع الاطراف المعنية لانعقاد جنيف 2 لبدء مرحلة انتقالية في سوريا حيث الهدف الاستراتيجي وقف الحرب واعادة السلام الى سوريا كدولة سيدة وعلمانية تضمن فيها الحقوق لكل المكونات الطائفية والاثنية وغيرها في المجتمع السوري.




وردا على سؤال يتعلق بالاستقرار في لبنان في ضوء ما تشهده المنطقة، اكد زاسبيكين على  وجود مظلة دولية للاستقرار في لبنان وهذا موقف مبدئي وطويل الامد وبخاصة في ضوء الظروف التي استطعنا خلالها التغلب على احتمال الضربة العسكرية ضد سوريا ما أدى الى خلق أجواء مناسبة اضافية لاستمرار مظلة الاستقرار في لبنان