الأسد: لن نسلم الكيماوي إلا إذا توقفت تهديدات واشنطن

قال الرئيس السوري بشار الأسد إنه يتوقع بدء تسليم المعلومات عن الأسلحة الكيماوية إلى هيئات دولية بعد شهر من انضمام دمشق إلى معاهدة حظر الأسلحة الكيماوية.

ونقلت وكالة “إنترفاكس” الروسية  قوله في حديث لمحطة تلفزيون روسية إن قرار سوريا التخلي عن السيطرة على أسلحتها الكيماوية جاء نتيجة قبول الاقتراح الروسي لا التهديدات بتدخل عسكري أميركي.




ونقلت الوكالة عنه قوله في حديث لقناة “روسيا 24”: “سوريا ستضع أسلحتها الكيماوية تحت السيطرة الدولية بسبب روسيا. التهديدات الأميركية لم يكن لها تأثير لدى اتخاذ القرار”.

وأكد الأسد أن سوريا ستضع أسلحتها الكيماوية تحت إشراف دولي، وسترسل وثائق للأمم المتحدة لتوقيع اتفاق بشأن “الكيماوي”.