منصور اتصل بالمعلم : الوضع خطير ويستدعي اجتماعا عاجلا لمجلس الوزراء

اجرى وزير الخارجية والمغتربين في حكومة تصريف الاعمال عدنان منصور مساء اليوم، اتصالا هاتفيا  بنظيره السوري وليد المعلم، واطلع منه على آخر التطورات وما تتعرض له سوريا من  تهديدات، واتفقا على استمرار التواصل.

وردا على سؤال عن هذه التهديدات أشار منصور الى ان هذا الوضع الخطير يستدعي اجتماعا  عاجلا لمجلس الوزراء، او بحده الادنى الدعوة الى اجتماع وزاري مصغر من اجل النظر  في ما تتعرض له سوريا من تهديدات واحتمال توجيه ضربة عسكرية لها، وما سيترك ذلك  من تداعيات مباشرة على لبنان.




ولفت منصور الى ان مثل هذا الاجتماع العاجل يجعل لبنان يواجه هذه التداعيات او يحد من  انعكاساتها”، وسأل: “رغم انها حكومة تصريف اعمال فاذا لم تجتمع على عجل اليوم وهي  امام ما يجري من اوضاع خطيرة، فمتى تجتمع؟”.